أخطاء كبيرة قد يرتكبها مدير التوظيف

إن إدارة الموارد البشرية في حد ذاتها عملية معقدة، ويعاني مدير التوظيف فيها من جميع المخاوف الإدارية، خاصة تلك التي تتعلق بتعيين موظفين جدد،  حيث أن مدير التوظيف يكون رئيس فريق اختيار الموظفين، ويعمل مع الموارد البشرية لملء الشواغر المفتوحة، ويساعد على تبسيط عملية إدارة الموارد البشرية، ويشارك في كل جانب من جوانب توظيف الموظفين، ويستعرض السيرة الذاتية الواردة والتطبيقات، ولكن هناك بعض الأمور التي تجعله يقع في أخطاء كبيرة لا يمكن تصحيحها.

من أبرز الأخطاء التي قد يرتكبها مدير التوظيف:

1- وجود خلل في الوصف الوظيفي:

معظم الأوصاف الوظيفية تحمل متطلبات عديدة وتكون طويلة ونادرا ما يتم قراءتها، هذا خطأ كبير يقع فيه مدراء التوظيف، حيث يعتقد العديد منهم أن مقدمي الطلبات سيقومون بقراءة إعلاناتهم الطويلة للوظيفة لموائمتها مع مؤهلاتهم، لذا عليه أن يدرك أن أفضل توصيفات الوظائف هي تلك التي تركز على النتائج، وتكون دائما محددة وقابلة للقياس، بعبارة أخرى على مدير التوظيف أن يختار وصف وظيفي على أساس الأداء، حيث سيكون وصف قوي للاختيار والإنتاجية في المستقبل.

2- إجراءات المقابلة الخاطئة:

بالنسبة لبعض الأسباب الغريبة معظم مديري التوظيف، إذا سألت ما هو الجزء الأصعب من وظيفتهم سيقولون مقابلة العمل، لأنهم يعتقدون أنه من المهم جدا أن يقوموا بالاختيار الصحيح، إنه جزء من وظيفتهم ولكن إذا اتخذوا قرارا خاطئا، سيحصلون على كل اللوم وقد يفقد وظيفته، كل ذلك يخلق صورة مجهدة لعمل مدير التوظيف، وأكبر أخطاء مدراء التوظيف من هذه الناحية في جعل عملية المقابلة تميل إلى توظيف أشخاص مثلهم، إن وضع هيكل للمقابلة، مثل وجود نص تمهيدي، وأسئلة محددة سلفا لا تتطلب أكثر من نعم أو لا كإجابات قاطعة، وعلى مدير التوظيف أن يعرف كيف يختار الشخص المناسب في المكان المناسب.

3- توظيف الشخص المناسب في المكان الخطأ:

من أخطاء مدير التوظيف أن يقوم بالاختيار بناء على معيار واحد فقط، على سبيل المثال يضع الشخص الذي لديه خبرة ويتحمل العمل لفترة طويلة في وظيفة لا تحتاج إلى قدرات تحمل عالية، فقط لخبرته في العمل المنسوب إليه، والعكس صحيح، لذلك على كل مدير توظيف أن ينتبه إلى كافة المعايير والمتطلبات اللازمة للعمل حتى لا يؤثر على إنتاجية الشركة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.